انطلاق الموسم التفكيري للمجلس الأعلى للتهذيب حول إشكاليات التعليم

بنواكشوط – انطلقت اليوم الاثنين في بنواكشوط أعمال الموسم التفكيري للمجلس الأعلى للتهذيب، تحت عنوان “إشكاليات التعليم”، بمشاركة عدد من أعضاء المجلس وشخصيات مرجعية لها تجربة واسعة في المجال التربوي، بالإضافة إلى بعض هيئات المجتمع المدني المهتمة بالتعليم.

خلال هذا اليوم، سيتلقى المشاركون عروضًا تتناول بالنقاش والتحليل إشكاليتي إجبارية التعليم وجسور التواصل، بهدف إنتاج توصيات ومقترحات وتشخيص شامل لأبعاد هذه القضايا.

وفي كلمته بالمناسبة، أكد رئيس المجلس الأعلى للتهذيب، إبراهيم فال ولد محمد الأمين، على أهمية هذا اللقاء باعتباره فرصة للاستفادة من تجارب العديد من الخبراء والشخصيات المرجعية في مجال التعليم. وأشار إلى أن ذلك سينعكس إيجابًا على نتائج أعمال المشاركين وسيسهم في تحسين الواقع التعليمي في البلاد.

زر الذهاب إلى الأعلى