الرئيس السابق وبقية المتهمين في ملف الفساد يوضعون تحت المراقبة القضائية

0 0
Read Time:51 Second

وافق قطب التحقيق في جرائم الفساد على طلب النيابة العامة وضع الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز تحت المراقبة القضائية، وألزمه بالتوقيع بالحضور لدى الشرطة ثلاثة مرات في الأسبوع.

كما ألزم قطب التحقيق الرئيس السابق بعدم مغادرة العاصمة نواكشوط إلا بإذن من القطب.

كما قرر القطب وضع بقية المتهيمن في الملف ذاته تحت الرقابة القضائية، وهم الوزير الأول السابق يحي ولد حدمين، والوزير الأول السابق محمد سالم ولد البشير، والوزير السابق محمد عبد الله ولد أدواع، والوزير السابق الطالب ولد عبدي فال، والمدير السابق حسنه ولد اعل، والوزير السابق المختار ولد اجاي، والمدير السابق محمد سالم ولد إبراهيم فال الملقب “المرخي”، وصهر الرئيس السابق محمد ولد امصبوع، ورجل الأعمال محمد الأمين بوبات، والعدل المنفذ محمد الأمين آلكاي، ورجل الأعمال محيي الدين محمد السالك أبوه

وكان قطب التحقيق قد دخل في مداولات عقب الاستماع لـ12 متهما تمت إحالتهم اليوم من النيابة العامة، مع طلب وضعهم تحت المراقبة القضائية المشددة، كما طلب إصدار “أمر قبض” في حق المتهم محمد ولد الداف، وهو الرئيس السابق للمنطقة الحرة بنواذيبو.

http://mauri7.info/ar
Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleppy
Sleppy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اليوم السابع الموريتاني يرحب بتعليقاتكم