موريتانيا تؤكد قيامها بحملة مناصرة لإلغاء ديون بلدان الساحل

0 0
Read Time:1 Minute, 39 Second

أكد وزير الشؤون الاقتصادية وترقية القطاعات الإنتاجية عثمان مامودو كان أن موريتانيا نظمت العديد من اللقاءات الدولية على مستوى رؤساء الدول، وأكثر من عشرة اجتماعات وزارية مكنت كلها، من القيام بحملة مناصرة مكثفة من أجل إلغاء مديونية هذه البلدان لتتمكن من محاربة آثار الأزمة الصحية التي سببتها جائحة كوفيد 19 ودعم الاقتصادات في البلدان المذكورة.

وقال الوزير خلال مشاركته في مؤتمر تحالف الساحل ومجموعة الخمس المنعقد اليوم إن خدمة المديونية التي بدأتها مجموعة العشرين في إبريل 2020، وتم تشديدها في أكتوبر الماضي قد مكنت الدول المستفيدة من مواجهة أفضل للتأثيرات الاقتصادية والاجتماعية لجائحة كوفيد 19، مذكرا بأن ما تم اتخاذه لا يكفي بدون معالجة مستديمة لهذا الحمل الثقيل لذلك تستمر الجهود لإلغاء المديونية.

وأوضح الوزير عثمان مامادو كان – وهو الرئيس الدوري لمجلس وزراء الدول الخمس بالساحل – أن المجموعة حصلت على إطار التزامات سياسية مدعومة مع الموافقة، وبدأت خطة عمل مندمجة ذات أولوية، مضيفا أن الإصلاح التنظيمي للأمانة التنفيذية للمجموعة كان هدفه تعزيز أداء هذه المنظمة.

وفي مجال التنمية، أوضح الوزير أن المجموعة واصلت عملها لتحقيق ثلاثة أهداف من أهدافها، وذلك في مجال دعم قدرات السكان، والتوسع في البنى التحتية من خلال تحسين الظروف المعيشة للسكان الأكثر هشاشة، وتشجيع وتعزيز الاندماج الإقليمي، وتمكين السكان في المناطق غير الآمنة.

وكشف الوزير عن اعتقاده أن على تحالف الساحل ودول مجموعة الخمس مسؤولية وواجب رفع كل العراقيل ذات الطابع الإداري والتنظيمي من أجل تسريع تنفيذ مشاريع التنمية التي تعتبر لا غنى عنها لاستمرار الحياة اليومية للسكان خاصة سكان المناطق الريفية.

وذكر الوزير بأن ذلك يتطلب بالضرورة تعزيز قدرات الفاعلين في مجموعة الدول الخمس، وخاصة في القطاعات الوزارية المعنية، والمجموعات المحلية لمواكبة نشاط التحالف.

وشارك في المؤتمر المنعقد اليوم مدير كرسي الساحل بمؤسسة الدراسات والبحوث في مجال التنمية الدولية ترتيوس زانكو، والممثل الخاص للاتحاد الأوروبي في الساحل انجل لوزادا، ورئيسة الجمعية العامة لتحالف الساحل ارانشا كونزالس لايا، والأمين التنفيذي لمجموعة الخمس في الساحل مامان سيديكو، ووزيرة الشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي، والتعاون الأسباني.

وانعقد المؤتمر اليوم، عبر الاتصال المرئي، ضمن تحضيرات القمة المرتقبة للمجموعة منتصف فبراير القادم في العاصمة تشادية انجامينا.

http://mauri7.info/ar
Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleppy
Sleppy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اليوم السابع الموريتاني يرحب بتعليقاتكم