كيف سترد إيران على مقتل سليماني

0
الرقم

هذه هي الترويسة

كيف سترد إيران على مقتل سليماني

 

كيف سترد إيران على مقتل سليماني

كيف سترد إيران على مقتل سليماني ، وهل سيكون عن طريق الحوثيين في اليمن؟

أعلن صباح اليوم الجمعة البنتاغون الأمريكي نجاحه في قتل سليماني قائد الحرس الثوري الإيراني، بعد عملية استخباراتية ناجحة للقوات الأمريكية، وقتل سليماني باستهداف موكبه في مطار بغداد الدولي بعدة صواريخ من طائرة مسيرة.

وأكدت الصحيفة الأمريكية نيويورك تايمز بأن استهداف سليماني تم بواسطة طائرة مسيرة استهدفت سيارتين كانتا تقلان سليماني ومسؤولين آخرين، وأفادت وكالة “أسوشييتد برس” الأميركية ببعض التفاصيل حول العملية، فقالت إن الغارة التي استهدفت سليماني وقعت قرب منطقة الشحن في مطار بغداد، وإن استهدافه جرى بعد لحظات من خروجه من الطائرة التي أقلته من لبنان.

واكتفى ترامب بعد نجاح العملية بتغريدة على التويتر بنشر علم الولايات المتحدة الأمريكية.

Donald J. Trump@realDonaldTrump

عرض الصورة على تويتر

٣٤٩ ألف٢:٣٢ م – ٣ يناير ٢٠٢٠المعلومات والخصوصية لإعلانات تويتر١٧١ ألف من الأشخاص يتحدثون عن ذلك

وبعد إعلان الحرس الثوري اليوم الجمعة مقتل قائد فيلق القدس التابع له قاسم سليماني في قصف أميركي، استهدف موكبه في مطار بغداد الدولي.

توالت التهديدات الإيرانية بالرد على عملية مقتل قائد فيلق القدس، وكان أكثرها شدة تهديد خامنئي للقوات الأمريكية حيث قال خامنئي في بيان اليوم الجمعة: “انتقام ايران الساحق سيكون بانتظار الولايات المتحدة”، وأضاف معلقاً على مقتل سليماني بأن “حادثة قتله هي حادثة مرة.. لكن مواصلة القتال بعده سيكون أكثر مرارة على منفذي عملية قتله. وأشار إلى أن الشعب الإيراني سيثأر لمقتل سليماني.

كما أعلن أعلن علي الشيرازي ممثل خامنئي في فيلق القدس، أن الفيلق يقف في الميدان أقوى مما كان عليه، وأن الانتقام لقتل قاسم سليماني واجب شرعي.

أما الرئيس الإيراني حسن روحاني فقد صرح عن الحادثة على لسان مستشاره الذي صرح: بأن من يتجاوز الخطوط الحمراء لإيران عليه تحمل التبعات،  وأن ترامب أدخل المنطقة في أخطر ظروفها، وعلى الولايات المتحدة الأمريكية أن تتحمل تبعات خطوتها.

وقال ظريف وزير الخارجية الإيرانية: “إن حادثة مقتل سليماني أمر خطير للغاية وتصعيد
أحمق، تتحمل الولايات المتحدة مسؤولية جميع عواقب هذه المغامرة المارقة”. وقال
ظريف في تغريدة على تويتر إنّ “عمل الإرهاب الدولي الذي قامت به الولايات المتحدة
باستهداف واغتيال الجنرال سليماني – القوة الأكثر فعالية في محاربة داعش (تنظيم
الدولة الإسلامية) ، وجبهة النصرة، وتنظيم القاعدة وسواها – هو تصعيد خطير للغاية
وطائش”.

أما كيف سترد إيران على عملية مقتل قاسم سليماني فمايزال مجهولاً، فساحة
الرد الإيراني واسعة، فلربما تزيد إيران من دعهما للمليشيات الحوثية في اليمن، أو لقوات
حزب الله في لبنان.

ويعقد مجلس الأمن القومي الإيراني اجتماعاً طارئاً الجمعة للبحث في الهجوم الأميركي
الذي أدى لمقتل سليماني، كما أفادت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية شبه الرسمية “إيسنا”.

ونقلت الوكالة عن المتحدّث باسم المجلس الأعلى للأمن القومي في إيران كيوان خسروي
قوله إنّ المجلس “سيعقد في غضون ساعات اجتماعاً استثنائياً للبحث في الهجوم القاتل
الذي استهدف سيارة الجنرال سليماني في بغداد وأدّى إلى استشهاده”.

By boubout

اليوم السابع الموريتاني يرحب بتعليقاتكم