هل يقدم غزواني على قلب الطاولة

هل يقدم غزواني على قلب الطاولة

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 11 أغسطس 2019 - 12:31 مساءً
هل يقدم غزواني على قلب الطاولة

هل يقدم غزواني على قلب الطاولة

لقد كان الافراج عن الحكومة بعد طول انتظار مخيبا لامال الكثرين ممن دعموا الغزواني خلال حملتة الرئاسية سواء كانواموالاة اومعارضة فقد تعود الشارع الموريتاني انه بعد كل انتخابات تقسم الكعكة بين النخبة الداعمة الا ان ماحصل هوالعكس تماما فقد تنكر الرجل للجميع وجاء بحكومة تكنوقراط اصحابها غير معروفين وفي ذلك عدة رسائل للاغلبية الممثلة في حزب الاتحاد من اجل الجمهورية اذ ان الرجل لم يشرك اي من اعضاء الحزب في الكعكة ولم يرد كذلك ان يكون امتدادا لرفيق دربه عزيز فابعد اقرب المقربين له-ولداجاي-محمد خونا-كذلك لم يشرك في الكعكة من هرولوا اليه من الطرف الاخر-ولد لمات -الاسلاميين هذا يعني ان قراءة الرجل للمشهد تخالف كل التوقعات وتحيلنا الى سيناريو اخر وهو ان الرجل سيقلب الطاولة ويتخلص من تركة عزيز الثقيلة واستبدال النخبة السياسة بالتكنوقراط وصناعة نخبة جديدة من خلالها ينفذ ماوعد به -فللعهدعنده معنى -ولن يستطيع ان يفي بالعهد الا اذا حل البرلمان والمجالس الجهوية وانشئ حزبا جديدا عليه طابعه وبصمته

اليوم السابع الموريتاني

رابط مختصر