ولد امخيطير ينشر قصيدة على حسابه في مدح الرسول”أسأت إليك أيا سيدي”

ولد امخيطير ينشر قصيدة على حسابه في مدح الرسول”أسأت إليك أيا سيدي”

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 9 يوليو 2019 - 10:14 مساءً
ولد امخيطير ينشر قصيدة على حسابه في مدح الرسول”أسأت إليك أيا سيدي”

ولد امخيطير ينشر قصيدة على حسابه في مدح الرسول”أسأت إليك أيا سيدي”

ولد امخيطير ينشر قصيدة على حسابه في مدح الرسول”أسأت إليك أيا سيدي”

نشر حساب منسوب لمحمد الشيخ ولد لمخيطير المتهم المفرج عنه بتهمة الإساءة إلى النبي صل الله عليه وسلم والموجود رهن الاحتجاز الإداري قصيدة على حسابه يعلن فيها توبته ويعترف بإسائته، وتأتي القصيدة بعد الحراك الجالي حاليا تمهيدا لإطلاق سراحه.

القصيدة:

أسأت إليك أيا سيدي
بما قد جنيت بخط اليد
وماكان قصدي سوى ان اثير
تساؤل من مجرم ملحد
ويشهد ربي بأني محق
وأني الإساءة لم اقصد
واني ندمت وأني تبت
ألا قد بلغت الا فاشهد
تبرأت من كل سوء يقال
بحق جناب النبي احمد
فداؤك نفسي فداؤك أمي
وكل حبيب به افتدي
ولست لوحدي أسات اليكم
فكل أساء ولم يهتدي
أساؤو اليك بهذا الضجيج
وحشد الجموع على موعد
جموع تعيش سباتا عميقا
تغط بنوم على مرقد
أليس المؤذن افضل داع
بصوت جهور به يرعد
ينادي جهاراً بذكر اسمكم
فتأتي جميعاً إلى المسجد
ونأتي إليك وفي كل حين
نروح اليك كما نغتدي
فهل بعد هذا ينادي مناد
ليحشد ما انت لم تحشدِ….؟
تبرأت من كل سوء يقال
بحق جناب النبي أحمدِ
أساؤو إليك بكل سفيه
يهدد بإسمك كي يعتدِ
يمانع في توبة من مسيئ
ويرفض عفواً به يشهد
بإسمك يدعو لخلق الصراع
وإن قيل كُف بذا يزذذِ..
يريد سبيلا إلى موصل
بحشر العدالة في مربدِ
يقول قد افتى فقيه وشيخ
كأنك انت بذا تقتدِ
وجعلك ندا لكل مسيئ
وانت سموت على الفرقد
اساؤو اليك بنبذ الكتاب
وتركٌ لذا المصحف المرشدِ
وفهم عقيم لآياته
واسناد ما أنت لم تسندِ
تبرأت من كل سوء يقال
بحق جناب النبي أحمدِ

رابط مختصر