الأطباء:شمس كرامة الطبيب الموريتاني ستشرق لا محالة عن ما قريب، وأنه ما ضاع حق وراءه مطالب”.

الأطباء:

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 27 مايو 2018 - 3:49 صباحًا
الأطباء:شمس كرامة الطبيب الموريتاني ستشرق لا محالة عن ما قريب، وأنه ما ضاع حق وراءه مطالب”.
الأطباء: الإضراب يشلُّ كل المستشفيات ونجدد استعدادنا للحوار
اليوم السابع الموريتاني – أكدت اللجنة المشتركة لنقابتي الأطباء العامين والأخصائيين والمكلفة بمتابعة إضراب الأطباء أن الإضراب ما زال يشل كل المستشفيات في موريتانيا، وهنأت الأطباء على مستوى نجاحه، فيما جددت استعدادها لفتح أي سيلبي المطالب، ويعيد للطبيب المورياني كرامته.
وقالت اللجنة في بيان أصدرته ليل الأحد مستوى النجاح الذي حققه الإضراب ما كان ليتحقق “لولا التفاف الجميع خلف هذا الحراك العادل والمشروع لاسترجاع كرامة الطبيب الموريتاني”.
وأكدت اللجنة أنها تسجل “بارتياح هبة التضامن التي حازها إضراب الكرامة”، مردفة أن ذلك “كان جليا من خلال تدخلات البرلمانيين، المدونين، مساندة بعض النقابات التي رأت فى مطالبنا حلولا لمشاكل المنظومة الصحية”.
وأهابت اللجنة المشتركة لمتابعة الإضراب خلال اجتماعها بما أسمته “فاعلية قرار مقاطعة برامج الإنعاش الرمضاني على الإعلام العمومي بشقيه التلفزيوني والإذاعي”، وجدد مطالبتها “لكل الأطباء الغيورين على كرامة الطبيب، بالالتزام بالقرار”.
كما طالبت اللجنة كل الأطباء “القائمين على مؤسسات صحية خاصة، أو لديهم مسؤوليات إدارية، مهما كان موقفهم من الإضراب، أن لا يكونوا خزانا احتياطيا، مهما كانت الضغوط، للعمل ضد إضراب الكرامة”.
وذكرت اللجنة الأطباء والرأي العام، أنها – رغم تجاهل الجهات الوصية على القطاع – فإنها تجدد استعدادها “لفتح أي حوار من شأنه أن يلبي المطالب، ويعيد للطبيب الموريتاني كرامته”، مشددة على أنهم “واعون بحجم المسؤولية، ولن ينساقوا لمعارك جانبية مهما كانت شعاراتها، وأهدافها”.
وأكدت اللجنة قناعتها أن “هذا الحراك سيخدم جميع ركاب السفينة الصحية، وبما يعود بالفائدة على المريض الذي هو الغاية والهدف”.
وقيَّم اجتماع اللجنة المشتركة الليلة مسار الإضراب إلى الآن، كما حدث خطة العمل المستقبلية، وقرر دعوة كافة الأطباء لتنظيم وقفة كبيرة ، يوم الثلاثاء 29 مايو الجاري مستشفى الأمومة والطفولة.
كما أوصت اللجنة بـ”تفعيل وتحديث لجان المراقبة على مستوى كل مستشفى، من ناحية التنظيم وتقديم الحصيلة اليومية، وتحديث الخطة الإعلامية، وإعادة تنظيم اللجنة الإعلامية بشكل يستجيب لمتطلبات المرحلة “.
وطمأنت اللجنة في ختام بياتها كل الأطباء على أن قضيتهم “عادلة ومشروعة، وأن شمس كرامة الطبيب الموريتاني ستشرق لا محالة عن ما قريب، وأنه ما ضاع حق وراءه مطالب”.
كلمات دليلية
رابط مختصر