المعارضةمن الشارع الى العالم الازرق

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 28 يناير 2018 - 11:14 مساءً
المعارضةمن الشارع الى العالم الازرق

مند2009 والمعارضة تحاول ان تجد  لها موطئ قدم في الساحة السياسية دون جدوى فقدملت السعي بين  المسجدين-مسجد المغرب-ومسجدابن عياس خلال كل هده السنوات  لم تزدها تلك التحركات الا انقسام على نفسها وتباعدا في وجهات النظر وهو ماجعل طيف منها يمل التيه  ويقبل المشاركة ويرضى بالفتات فما كان من اقوى حزب فيها والمعروف بالبراغماتية سوى  المشاركة   فالديمقراطية بالنسبة  له قطار يوصله الى محطة في انتظارالقطارالاخر فالانتخابات تعطيه منبرا يوصل من خلاله  رسائله ومن هنا كان انشقاق تواصل ولعبه عل الحبلين  فهو معارض مهادن ينحني امام العواصف  ويعرف ان للديمقراطيةانياب

اما الطيف الاخر كمسعودوبيجدل فقد اتضح لهم انه لاجدوى من  مقارعة النظام والاحسن هو المهادنة واطلقوا  على انفسهم المعارضة  الناصحة بدل  الناطحة

فى ظل هده الاوضاع لم يبقى امام المنتدى سوى اللجوءالى خيارات اخرى فكانت مجموعة الثماتية ممثلة في المجتمع المدني وحركة ايرا ومحاولة ترويض بيرام ليخفف من حدةخطابه ولكن وبعد اشهر من التجربة توصل المنتدى الى قناعة  مادمنا عجزنا عن استقطاب الشارع فلمادا لانصعد  الى عالمه  الافتراضي عالمه الاززق

عل وعسى ان نكسب منتسبين جدد ونخاطب الشباب  بلغته التي يفهمها فكان اول لقاء بين المدونين والمنتدى ولكن ما نسي المنتدى هو ان فارق العمريحول دون دلك وان استعمال العالم الازق ليس حكرا لاحد فالطرف الاخر لديه كتاب ومدونين وصفحات وصفحات

       احمدسالم ولدببوط

رابط مختصر