اخبار اليوم السابع الموريتاني

تفرغ زينة يصدر بيانًا لتفسير سبب الانسحاب من النهائي

رياضي
214
0
sample-ad

تفرغ زينة يصدر بيانًا لتفسير سبب الانسحاب من النهائي

عقد نادي تفرغ زينة مساء أمس مؤتمرًا صحفيًا لشرح ملابسات انسحابه من المباراة النهائية لكأس موريتانيا، التي أثارت جدلاً واسعًا في الساحة الرياضية الموريتانية خلال الأيام الأخيرة الماضية، وذلك بحضور رئيسته الشرفية فطيمة بيت عند المالك ورئيس الفريق موسى ولد خير وبعض أعضاء المكتب التنفيذي.

وجاء انسحاب تفرغ زينة بعد رفض الاتحاد الموريتاني شكوى نادي الحرس الوطني، ضد نواذيبو بداعي إشراك الأخير للاعبه شيخ الولي، وليس لديه أوراق ثبوتية موريتانية، خلال مباراة نصف النهائي.

وقال تفرغ زينة في بيان وزع على الصحفيين خلال المؤتمر الصحفي، إن فريق تفرغ زينة حريص على احترام جمهوره خاصة والشارع الرياضي الوطني بشكل عام، وإيمانًا منه بالمسؤولية التاريخية التي يتحملها لم يكن بوسعه الاعتراف بتخطي نظم الاتحادية الموريتانية لكرة القدم”.

وأكد البيان أن التحفظ الذي قدمه نادي الحرس ضد نواذيبو لم يؤخذ بالجدية المطلوبة من طرف الهيئات القيادية لكرة القدم الوطنية.

وأضاف البيان: “التعامل مع التظلم الذي مس مباشرة النظم القانونية للرياضة الموريتانية كان خطيرا ويتطلب ردا على مستوى الخرق لذلك وبعد تفكير عميق بين كافة أعضاء النادي والطاقم الفني واللاعبين، تم اختيار قرار الانسحاب رغم كل المخاطر”.

وأشار إلى أن قرار تفرغ زينة بالامتناع عن لعب النهائي لم يكن وليد الصدفة وذلك بسبب موقف رئيس الاتحادية الموريتانية للكرة إبان الجمعية العمومية للاتحاد التي هدد فيها وتوعد بعقوبات قاسية ضد الفريق الذي سينسحب من النهائي.

وطالب بتجديد الثقة بين جميع الاطراف الفاعلة في الحقل وفتح صفحة جديدة مبنية على الاحترام التام للنصوص التي تمثل الحكم بين جميع المتخاصمين.

وحول اتهامه بعرقلة مسار كرة القدم، قال البيان إنه يذكر الجميع أن نجاحات المنتخب الوطني مرتبطة بنجاحات الأندية والتي يجب أن تعطي ضمانات ملموسة بحياد هيئات التسيير والإشراف المشرفة على اللعبة فالأندية القوية تعني بالضرورة منتخبًا قويًا.

Share Button
sample-ad

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق