عقبة إسبانيول تهدد زحف برشلونة نحو لقب الليجا

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 27 أبريل 2017 - 8:40 صباحًا
عقبة إسبانيول تهدد زحف برشلونة نحو لقب الليجا

عقبة إسبانيول تهدد زحف برشلونة نحو لقب الليجا

عقبة إسبانيول تهدد زحف برشلونة نحو لقب الليجا

نيمار سيعود أمام إسبانيول

يلتقي برشلونة مع إسبانيول، منافسه الرئيسي في إقليم كاتالونيا، بعد غد السبت، في أصعب مبارياته المتبقية في الدوري الأسباني لكرة القدم، في ظل صراعه الشرس مع ريال مدريد على التتويج باللقب.

ويستضيف ريال مدريد نظيره فالنسيا في وقت مبكر في ذات اليوم، لذلك سيكون على برشلونة الفوز في ملعب كورنيلا للحاق بالريال.

وسيعود النجم البرازيلي نيمار للفريق في مباراة الديربي بعدما انتهى إيقافه.

وغاب نيمار عن فريقه لثلاث مباريات بعدما صفق بسخرية للحكم الرابع، عندما تم طرده خلال المباراة التي خسرها فريقه أمام ملقة في وقت سابق من الشهر الحالي، ولكن برشلونة فاز بالثلاث مباريات، وكان من بينها مباراة الكلاسيكو في ملعب سانتياجو برنابيو.

وتغلب الفريق على أوساسونا، أمس الأربعاء، ليصعد مؤقتًا إلى قمة جدول الترتيب، ولكن ريال مدريد، تغلب بعدها على ديبورتيفو لاكورونيا ليعادل النقاط بينهما، حيث حصد كل منهما 78 نقطة، علمًا بأن الريال لديه مباراة مؤجلة.

ويتوقع برشلونة أجواءً عدائية، حيث يحاول منافسه المحلي منعه من حصد اللقب، خاصةً أن إسبانيول يقدم موسمًا جيدًا، جعله يحتل المركز التاسع.

وأكد فيكتور سانشيز، لاعب إسبانيول، أن جماهير فريقه يمكنها المساعدة في صنع الفارق بالنسبة لهم.

وقال: “تعتقد الجماهير أنه بإمكاننا الوقوف أمام برشلونة، نتطلع بشغف سواء كلاعبين أو جماهير لهذه المباراة”.

ويعتقد سانشيز أن الفرق الكبيرة، وهي برشلونة وريال مدريد وأتلتيكو مدريد، ليست في أفضل حالاتها هذا الموسم.

وأضاف: “لقد تلقوا هزائم أكثر مما تعودوا، ليسوا ضعفاءً ولكن هذا العام تراجعوا كثيرًا”.

وفي الفوز الكبير الذي تحقق على أوساسونا 7 / 1، كان برشلونة قادرًا على سحب ليونيل ميسي من الملعب بعد ساعة من بداية المباراة، بينما أراح لويس سواريز وأندرياس إنييستا وصامويل أومتيتي وخوردي ألبا بشكل كامل.

وفيما عدا الغيابات الطويلة بالفريق، المتمثلة في رافينيا ألكانتارا وأليكسي فيدال، سيدخل لاعبو برشلونة المباراة بصفوف مكتملة أمام جيرانهم.


وأراح ريال مدريد لاعبيه خلال الفوز 6 / 2 على ديبورتيفو لاكورونيا، حيث أجرى زين الدين زيدان تسعة تبديلات على التشكيلة التي خاضت مباراة الكلاسيكو.

ولم يسافر الثنائي كريستيانو رونالدو وتوني كروس، أمس الأربعاء، بينما سيعود سيرخيو راموس للفريق بعدما غاب عن تلك المباراة للإيقاف، كما يعود رافاييل فاران عقب تعافيه من الإصابة.

ويحتل فالنسيا المركز الثاني عشر، وهو أحد المراكز الآمنة التي تبعده عن الهبوط، لكنه غير قادر على احتلال أحد المراكز المؤهلة للعب في البطولات الأوروبية الموسم المقبل.

وقال إينزو بيريز، لاعب خط وسط فالنسيا، إنهم لن يشعروا بضغوط في مباراتهم بملعب البرنابيو، ولكنه قال أيضًا إنهم سوف يبذلون قصارى جهدهم لتحقيق الفوز.

وقال اللاعب الأرجنتيني: “نعلم أنه لا يوجد شيء على المحك يوم السبت، ولكننا سنحاول إنهاء الموسم في أفضل مركز يمكننا الوصول إليه”.

وأضاف: “ستكون مباراتنا أمام ريال مدريد صعبة، لدينا أيام قليلة للراحة، ولكننا سوف نحاول الخروج بنتيجة إيجابية”.

وحقق “الخفافيش” نتائج إيجابية أمام ريال مدريد في الفترة الأخيرة، حيث فازوا مرتين وتعادلوا 3 مرات في آخر 6 مواجهات جمعت الفريقين.

وفي ذات الجولة أيضًا، يلتقي فياريال مع سبورتينج خيخون وريال سوسيداد مع غرناطة ولاس بالماس مع أتلتيكو مدريد وأوساسونا مع ديبورتيفو لاكورونا وريال بيتيس مع ألافيس وإيبار مع ليجانيس وسيلتا فيجو مع أتلتيك بلباو ومالاجا مع إشبيلية.

                                   موقع كووووورة

رابط مختصر