ما هي المدينة التي تضم أكبر عدد من الأثرياء في العالم وبكم تقدر ثروتهم؟

إقتصاد
178
0

ما هي المدينة التي تضم أكبر عدد من الأثرياء في العالم وبكم تقدر ثروتهم؟

© أ ف ب/ أرشيف | “تاور بريدج” في لندن

أظهر تقرير لصحيفة “صنداي تايمز” أن لندن تضم أكبر عدد من الأثرياء في العالم من فئة المليارديرات، ويبلغ عددهم 77، فيما تتصدر الولايات المتحدة الترتيب على مستوى الدول. وزاد عدد الأثرياء في بريطانيا ثلاث مرات منذ 2009 وفق نفس الصحيفة. وتصدر ترتيب الأثرياء البريطانيين الأخوان ديفيد وسايمن روبن، وأتت الملكة إليزابيت الثانية في المرتبة 319.

تضم لندن 77 مليارديرا لتكون بذلك المدينة التي تضم أكبر مجموعة من الأثرياء في العالم، متقدمة على نيويورك وسان فرانسيسكو وهونغ كونغ، حسب ما جاء في تصنيف صحيفة “صنداي تايمز”.

وفي هذا التصنيف تقدمت لندن على نيويورك (61 مليارديرا) وسان فرانسيسكو (57) وهونغ كونغ (49) وموسكو (38) ولوس أنجليس (35) وبكين (33) وباريس (30).

وعلى صعيد الدول، تتصدر الولايات المتحدة التصنيف بسهولة مع 378 مليارديرا متقدمة على الصين (193) وبريطانيا (120) وألمانيا (66) والهند (56) وفرنسا (44) وروسيا (43) وسويسرا (39).

وبلغ عدد أصحاب المليارديرات مستوى قياسيا في بريطانيا مع زيادة بثلاث مرات منذ العام 2009، وفق ما جاء في ملحق الصحيفة الذي تناول أغنى ألف شخص في بريطانيا.

وقد بلغ مجموع ثروتهم 355 مليار جنيه أسترليني (510 مليارات دولار) وهو في ارتفاع متواصل منذ العام 2009 عندما كان لا يزيد عن مئة مليار جنيه أسترليني.

أما مجموع ثروات أغنى ألف شخص في بريطانيا فيصل إلى 576 مليار جنيه أسترليني في مقابل 547 مليارا العام الماضي أي أكثر من ربع إجمالي الناتج المحلي البريطاني.

وتصدر التصنيف الشقيقان ديفيد وسايمن روبن (13,1 مليار جنيه).

وتراجع صاحب إمبراطورية الفولاذ “لاكشمي ميتال” الذي تصدر التصنيف العام 2008، إلى المرتبة الحادية عشرة بسبب أزمة صناعة التعدين وبلغت ثروته 7,1 مليارات جنيه أي بتراجع قدره 2,1 مليارا مقارنة بالعام 2015.

وحلت الملكة إليزابيث الثانية في المرتبة 319 مع 340 مليون جنيه أسترليني.

وتصدر بول ماكارتني تصنيف أغنى الموسيقيين مع ثروة مشتركة مع زوجته نانسي شيفيل، قدرها 760 مليون جنيه أسترليني. وقد تلاه إلتون جون (280 مليونا) وميك جاغر (235 مليونا).

وصنفت أديل المغنية الأغنى في بريطانيا مع 85 مليون جنيه بزيادة قدرها 35 مليونا في سنة. وهي أغنى الموسيقيين دون سن الثلاثين أيضا.

تعليقات الفيسبوك